خاص حركة تجمع امان

لا تخيروا الفقراء بين الجوع والتعرض لخطر المرض .

رئيس حركة تجمع أمان الشيخ د محمد الحزوري نطالب وزارة الشئون الاجتماعية التي كانت تصرف اموالها على جمعيات وهمية وقسم منها يعود لزوجات بعض السياسيين ان تبادر فورا لتفعيل دورها وان تعمل بالتنسيق مع البلديات على تأمين ما تحتاجه العائلات الفقيرة وخاصة في طرابلس والشمال لتستطيع هذه العائلات ان تلتزم بيوتها والا كيف يمكن للفقراء ان يطبقوا قرار منع التجول. هؤلاء الفقراء ان لم يستطيعوا تأمين لقمة العيش فإن هؤلاء الناس سيعملون لتأمين حاجاتهم مما يدفعهم الى خرق الحظر والنزول الى الشوارع والاختلاط بالناس وتعريض انفسهم لخطر المرض من ناحية والى التعرض لمخالفة قرار الدولة من ناحية اخرى لذلك نؤكد ونناشد المعنيين في الدولة ان لا تترك الامر فقط للمبادرات الفردية المشكورة لكنها ليست كافية لوحدها سواء من قبل افراد او جمعيات صادقة ونرجو لا يخير الفقراء عندنا بين الجوع والتعرض لخطر المرض والاصابة بالفيروس .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى